اسواق رمضان وعام دراسى جديد


غزة - الشارع الفلسطينى
توجه طلاب غزة الى مدارسهم مع التزامن مع بدا شهر رمضان المبارك بصحبة معاناة شديدة فرضها الاحتلال الاسرائيلى على ابناء غزة بعد حصار استمر الى ثلاث سنوات حيث المار فى اسواق غزة فى رمضان يجد فيها بضائع ولكن يلاحظ ايضا اسعار لا مثيل لها من استغلال للتجار الذين لم يراعوا حرمة هذا الشهر الفضيل .

فقد عمل الحصار عى خلق واقع ماساوى مرير لابناء غزة اذ ان سكان غزة اصبحوا يعتمدوا على المساعدات الانسانية بشكل ملحوظ المقدمة من وكالة الغوث وغيرها من المؤسسات الانسانية.


فطلاب غزة يتوجهوا الى مدارسهم مع التزامن مع اولى ايام شهر رمضان الكريم وقد لا يستطيع البعض منهم من شراء الزى المدرسى الجديد فى الوقت الذى يحتفلون به ببداية شهر رمضان فالمعابر ما زالت مغلقة أمام المواطنين والوضع الاقتصادي ينجرف نحو الهاوية ويقف الغزيون مكتوفي الأيدي عاجزين عن سداد حاجة أي من هاتين المناسبتين .
هذا هو واقع الشارع الفلسطينى لكى يشاهده اخواننا من جميع الدول ويعرفون ما هو الحصار وهذا جزء لا يتجزء من مسببات الحصار الظالم على غزة
مجموعة من تلاميذ المدارس فى غزة

سوق الزاوية فى غزة

مركز توزيع مساعدات الاونروا

0 اضف تعليق:

لكل انسان الحق فى حرية الفكر والوجدان والدين - مدونة الشارع الفلسطينى - فلسطين - غزة palstreet2@gmail.com

  © Blogger templates 2009

أعلي الصفحة